منتديات مدرسة براعم الإيمان الخاصة - الامارات العربية المتحدة - الفجيرة

كل ما تريده في عالم التدريس الفعال والمبدع
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أخر أدمان .... الكرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Daly



انثى عدد الرسائل : 97
العمر : 21
تاريخ التسجيل : 03/03/2009

مُساهمةموضوع: أخر أدمان .... الكرة   الخميس مارس 12, 2009 6:05 am

أن بعض الاولاد لا طموح لهم سوى الكرة و لا حديث لهم عن غيرها و يتابعون أخبارها لدرجة الهوس! صدقوا
فأنا أمنت بهذه الحروف و المعاني عندما و صلني أتصال من قريبي السنة الماضية يخبرني فيه أنه يريد القدوم إلى منزلنا فكرت و ناقشت الموضوع أنا و أخوتي فهو شخص مهوس لا يعرف ألا الكرة و شكلها
وبعد مضي يوم أو يومان سمعنا طرقات على الباب و سمعنا صوت أصتدام الكرة في الجدار و الحائط فعلمنا حينها أنه قريبي و عند فتحي للباب لم أوشك أن أكمل كلمة تفضل حتى أرتطمت الكرة في
وجهي فكانت بداية موفقة.... جدا و إلى أبعد الحدود ..كاد أنفي أن يكسر و ألمي لم تستطع التعبير عنه الكلمات
لاحضت ضجري منه حين أنه كثير الكلام و ليس عن أي شيء بل عن أسوء كابوس _الكرة_ أن لا يكف عن الكلام عنها و على من يلعبها
قبلت في هذا الوضع لسببين الأول كونه ضيفنا و الثاني كوني فتاة و نحن الفتيات بطبعنا لا نحب الكرة و لا فكرة لدي عن رغبات الأولاد
كما أن لجميع الناس الحرية في أحاديثهم
أقضينا أيام عدى على هذا الوضع و المصيبة أنه سيقيم لدينا لشهر كامل أي واحد و ثلاثين يوما و ما زلنا في البداية ... و الطريق بات طويل و حسبت هذا الشهر سنة
المهم في ضهيرة اليوم الخامس من بقائه عندنا اصطحبني معه إلى الملعب لأرشده إلى الطريق كونه غريب عن هذه المنطقة
جلست في الملعب معه بدافع الفضول بدأ بتصرفاته الغبية و الغريبة حين بدأت المبارة فحين سجل هدف ضد الفريق الذي يشجعه بدأ بالتذمر و الصياح و لم يكف لدقيقة واحدة لشتم حارس المرمى
حتى أني ضننته سيلعب بدل حارس المرمى! و بعد أنتهاء المبارة
خرجنا لنتناول الطعام فطلب من طباخ الملعب شطيرة كرة بدل من شطيرة البرجر و هذا كان خطأ لفضي منه لأنه يكثر من تكرار هذه الكلمة أنفجرت ضحكا و قتها على و جه الطباخ
لن أطيل عليكم دخلنا المنزل الساعة الثامنة ليلا و هو مازال لا يكف عن تصرفاته الأكثر من غريبة حتى أثناء نومه...طبعا و بدوري الأخت الأكبر يجب علي التضحية في سبيل راحة أخوتي
و حماية أغراضهم ف أدخلته ينام غرفتي و بينما أنا مستلقية على الأريكة أقرأ كتاب سمعت همسات تنبعث من غرفتي دخلت ببطء كي لا يستيقظ سيد المشاكل أشعلت النور و أذا أرى منضر مرعب لم أكن لأراه من قبل كنت قد رأيت قريبي يحدث الكرة في نومه لم أحتمل أن أرى الكرة على سريري أمسكت بها من فوري و رميتها من شرفة الغرفة و عند أطلالة الصباح أستيقظ
اللاعب المهوس المجرم في حقي كثيرا و بدأ برمي كرات السلة و التنس و البيسبول علي حين علم بعملي ليلة أمس
بدات برمي الملاعق و أشواك الطعام عليه دفاعا عن نفسي و ذهبت غرفة الجلوس أإصرخ و أرمي عليه الوسائد و كل ما أراه أمامي
و حدث فجأة ما لم يكن في الحسبان أستيقظت أمي على صوت صراخي و كالعادة الذي يكسر الأثاث ينظفه حملت أدوات التنظيف و باشرت بالتنظيف بينما اللاعب المهوس مسترخي كامل الأسترخاء في غرفتي
عند الساعة الخامسة أو السادسة عصرأ شعرت باخجل من نفسي فربما أذيت مشاعره و هو ضيف عندنا أرتديت ملابسي و ذهبت أشتري له كرة قدم بدل التي رميتها و حين نومه دخلت الغرفة خطوة خطوة
لأضعها في حقيبته لكن و فجأة يسقط من حقيبته دفتر و دونما شعور أبدأ بتصفحه و يلفت أنتباهي و جود أسمي فيه بدأت أقرأ و أقرأ و بدا الأحمرار على وجهي رو شعرت بحرارة جسمي ترتفع فقد جاء
في نصه: أن من أتيت لزيارتها مزعجة جدا و لا تعطي الرياضة حقها و أنه يوجد خلل في عقلها
سارعت برمي الكرة الثانية ثانيتا لعلي أستطيع رد جميل هذه الرة المزعجة
و ما كان مني ألا أن أيقض قريبي فقلت : لقد جاء و الدك ليصطحبك إلى المنزل أستيقظ و خذ أغراضك معك و أياك أن تترك في غرفتي أثر الكابوس المزعج
أستيقظ و خرج من الغرفة على أمل رئية والده لكنه طبعا و بكل بساطة لم يجد ألا أضواء مقفلة و عتمة دامسة فطرق باب غرفة أختي في هذه اللحضة كنت أنا في اخر قمم الهدوء و الراحة العصبية و المعنوية
و فجأءة أسم شجار عنيف أخرج لارى ما القصة فأسم أختي تقول أختار تدخل أنت أم الكرة؟
فأنفجرت من الضحك حين قال أدخلي الكرة لكن غطها جيدا و كوني حنونة معها
أدركت حينها أنه معقد نفسيا و من ذلك اليوم و أنا حاقدة على الكرة و ها هي ذا مضت السنة و كبرنا و جائت 2009 و دخل قريبي المرحلة الأعدادية و أفاجأ بأنه يتصل بي فقلت له : أذا كنت تريد المجيأ ألي لزيارتي فلا تحضر الكرة معك فأنا لا أرغب بأن يكسر أنفي من جديد فقال لي : لا تقلقي سأتي و أحضر معي سماعة الطبيب هذه المرة
أعترتني الدهشة و قلت له لا تأتي فلا أريد أكمال فلم بجزئين
فما رأيكم أنتم بشخص أذا أحب الشيء أدمن عليه....ن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أخر أدمان .... الكرة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات مدرسة براعم الإيمان الخاصة - الامارات العربية المتحدة - الفجيرة :: الفئة الأولى :: منتدى الأخبار العامة-
انتقل الى: